المعهد اليمني الامريكي للغات

كلمة المدير التنفيذي

القراء الأعزاء،

إنه لمن دواعي سروري وحماسي البالغ أن أرحب بكم ترحيباً حاراً بصفتي المدير التنفيذي للمعهد اليمني الأمريكي للغات (يالي). باعتبارنا معهد لغة مرموق، فإننا ملتزمون دائمًا بتوفير تعليم عالي الجودة وخدمات استثنائية لطلابنا والمجتمع الأوسع.

في يالي، نؤمن إيمانًا راسخًا بأن التعليم هو حجر الزاوية في النمو الشخصي والمجتمعي. نحن نتفهم القوة التحويلية لتعلم اللغة وقدرتها على سد الفجوات الثقافية وتعزيز التفاهم وفتح الأبواب أمام فرص جديدة. ومن خلال هذا الفهم، كرسنا أنفسنا لخلق بيئة تغذي الفضول الفكري، وتشجع التفكير النقدي، وتعزز التواصل الفعال.

لدينا فريق من الموظفين ذوي الخبرة والمعلمين مكرس لزراعة جو من التميز والابتكار داخل معهدنا. نسعى جاهدين لتقديم منهج دراسي يشمل أحدث المنهجيات وأفضل الممارسات في تعليم اللغة. ومن خلال استخدام تقنيات التدريس المتطورة، ودمج تطبيقات العالم الحقيقي، وتعزيز تجارب التعلم التفاعلية، فإننا نضمن أن طلابنا مجهزون بالمهارات والمعرفة اللازمة للنجاح في عالم تتزايد عولمته.

ولكن الأمر لا يتعلق فقط بتوفير التعليم الجيد؛ في يالي، نحن أيضًا ملتزمون بشدة بتقديم خدمات استثنائية لطلابنا والمجتمع ككل. ندرك أن التعلم هو عملية شاملة، ونهدف إلى خلق بيئة داعمة وشاملة تعزز النمو الشخصي والتنمية. موظفونا المتفانون على استعداد دائمًا لبذل جهد إضافي لمساعدة الطلاب ومعالجة مخاوفهم وتقديم التوجيه بشأن رحلة تعلم اللغة الخاصة بهم. نؤمن بأهمية بناء علاقات قوية مع طلابنا، وفهم احتياجاتهم الفريدة، وتصميم خدماتنا لتحقيق أهدافهم.

علاوة على ذلك، ندرك مسؤوليتنا تجاه المجتمع الذي نخدمه. يلتزم يالي بالمشاركة الفعالة مع المجتمع المحلي، والشراكة مع المنظمات، والمساهمة في النسيج الاجتماعي والثقافي لليمن. نؤمن بقوة التعليم في إحداث التغيير الإيجابي، ونسعى جاهدين إلى البحث عن فرص للتعاون وإحداث تأثير مفيد على مجتمعنا.

بصفتي المدير التنفيذي لـ يالي، يشرفني أن أقود معهدًا مخصصًا للتميز والابتكار وخدمة المجتمع. أنا ملتزم بالتمسك بقيمنا، وتعزيز بيئة من التحسين المستمر، وضمان بقاء يالي في طليعة تعليم اللغة في اليمن.

أدعوكم لاستكشاف موقعنا على الإنترنت، ومعرفة المزيد عن برامجنا وخدماتنا، والانضمام إلينا في هذه الرحلة المثيرة لتعلم اللغة والنمو الشخصي. دعونا نشرع معًا في طريق المعرفة والتفاهم الثقافي والإمكانيات اللامحدودة.

أشكركم على دعمكم، وأتطلع إلى الترحيب بكم في المعهد اليمني الأمريكي للغات.

خالص مودتي

د.عبدالله محمد الغرباني

المدير التنفيذي، يالي